فريق الخبراء المعني باليمن يصدر تقريره النهائي للعام 2021

أصدر فريق الخبراء المعني باليمن تقريره النهائي للعام 2021 والذي رفعه الى مجلس الامن الدولي في تاريخ 25 من يناير 2022 و تضمن توثيق العديد من الإنتهاكات المرتكبة من قبل اطراف النزاع في اليمن، والتطورات التي تؤثر في السلام والامن والاستقرار في اليمن، وانشطة الجماعات المسلحة، والأمن البحري وتهريب الاسلحة، والمسائل المالية والاقتصادية، وافرد التقرير مساحة واسعة للاعمال التي تنتهك القانون الدولى الانساني والقانون الدولي لحقوق الانسان

واختتم تقرير لجنة الخبراء بالتوصيات التالية:-

  1. يدعو الفريق المجلس الانتقالي و الحكومة اليمنية الى الامتناع عن اتخاذ اجراءات تقوض اتفاق الرياض و يعرب عن اعتزامه فرض جزاءات على الجهات التي تشارك في هذه الأعمال
  2. يدعو الفريق الحكومة اليمنية و الحوثيين و الالقوات المشتركة و التحالف الى الامتناع عن اتخاذ اجراءات تقوض اتفاق ستوكهولم و يعرب عن اعتزامه فرض جزاءات على الجهات التي تشارك في هذه الأعمال
  3. يدعو الفريق اطراف النزاع الى الامتناع عن استخدام المدارس و المخيمات الصيفية و المساجد لتجنيد الأطفال و يعرب عن اعتزامه فرض جزاءات على الجهات التي تشارك في هذه الأعمال
  4. يدعو الفريق الدول الأعضاء الى تكثيف جهودها لمكافحة تهريب الأسلحة
  5. يدعو الفريق اطراف النزاع لمنع المزيد من تشضي الأقتصاد اليمني
  6. يدعو الفريق الدول الأعضاء و اطراف النزاع الى النظر في إنشاء آليات عدالة انتقالية في اليمن
  7. يدعو الفريق اطراف النزاع الى اتخاذ جميع التدابير المناسبة للبحث عن الاشخاص المفقودين و إقامة القنوات المناسبة للاتصال باهاليهم
  8. يدعو الفريق قوات الحوثيين الى اتخاذ تدابير لوقف الأستخدام العشوائي للألغام الأرضية و إزالة الألغام الأرضية الموجودة في المناطق السكنية
  9. كما يوصي الفريق بان يدرج مجلس الأمن في جدول اعمال جلسته الشهرية بشأن اليمن مناقشة التحديات التي تواجهها المحتجزات في اليمن و اشراك النساء في المبادرات المقبلة للعدالة الانتقالية
  10. كما يوصي الفريق بمناقشة إمكانية انشاء صندوق مخصص للناجين من العنف الجنسي، تشجيع اطراف النزاع على إدراج تدابير لمنع تشظي الأقتصاد اليمني، تشجيع الدول الأعضاء على دعم اللجنة الوطنية اليمنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان، التواصل مع اطراف النزاع لإدراج تدابير المساءلة و العدالة و النتصاف في عملية السلام بالاضافة الى تشجيع الدول الأعضاء على زيادة الدعم المقدم لأنشطة إزالة الألغام.

لقراءة التقرير كاملاً:

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.