المركز الامريكي للعدالة يدين محاكمة الحوثيين ل 62 امرأة بأجراءت مخالفة للقانون في قضية قصر السلطانة

يتابع المركز الامريكي للعدالة(ACJ) بقلق بالغ محاكمة عشرات النساء بصنعاء من قبل جماعة الحوثيين في القضية المعروفة بقصر السلطانة حيث قدمت 22 امرأة للمحاكمة محبوسات فيما تحاكم اكثر من 40 امرأة تحت الافراج المشروط بالضمانات التجاريه المشددة

تعرضت النساء اللاتي يخضعن للمحاكمة لمعاملة شديدة القسوة حيث يقبعن في سجن سري بصنعاء محاط بحراسه مشدده يمنع عنهن الزيارة او التواصل مع ذويهن ومنعن من مقابلة المحامين الذين يقدمون العون القضائي لهن.

لاتزال بلقيس الحداد واختيها اماني وايمان وعدد 22 مندوبه محبوسات في مكان غير معروف ويتم احضارهن للجلسات بحراسه امنيه مشدده ويمنع أهاليهن من زيارتهن بشكل مخالف للقانون، تقول بلقيس امام المحكمة انها تعرضت لمعامله قاسية وحرمانها من مقابلة محاميها وتم مصادرة بطاقتها الشخصية وجوازها وسجلها التجاري وسيارتها من قبل جهاز الامن والمخابرات،الذي عرض عليها أثناء تواجدها في السجن اعلان افلاسها وسيتم مقاسمتها للمبالغ المالية الكبيرة التي تدير بها المشروع فرفضت كون تلك الاموال انما تعود لاكثر من ماية الف مساهم من المواطنين.

احد المندوبين يفيد للمحكمة بان معتقل منذ 400 يوم وزوجته ايضا معتقله ولديهما طفل رضيع ولم يمكن من رؤية زوجته وابنه وجميعهم معتقلون علي ذمة قضية قصر السلطانه رغم تقديمهم الضمان الكافي الا ان السلطات تتعسف في اطلاق سراحهم
يدعو (ACJ)المجتمع الدولي والمجتمع المدني للضغط على جماعة الحوثيين بصنعاء للافراج الفوري عن جميع المعتقلات على ذمة قضية قصر السلطانة واعادة المنهوبات والاموال للمساهمين والكف عن مصادرة اموال وحريات المواطنين في اليمن.

المركز الامريكي للعدالة(ACJ)
21 أغسطس 2021

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *