American Center for Justice condemns referring 46 abductees who belong to the General People’s Congress to the criminal prosecution in preparation for their trail

Yemen

1/4/2021

American Center for justice (ACJ) expresses its deep concern about referring 46 abductees affiliated with General People’s Congress including the journalist Sultan Ahmed Qutran ,who has been in detention for three years, General Nabeel Ali Al-Qars, General Eskandar Ghurab, Nabeel Shuja’a al-Deen along with many officers and activists to the criminal prosecution by the Houthis.

American Center for Justice (ACJ) emphasizes that the continuation of the trails of the detainees and abductees by a court which has been abolished by the highest judicial authority in Yemen, High Judicial Council, is regarded as a violation of the constitution, Judicial Authority Act of Yemen, and international laws and customs. As this court lacks the minimum level of justice and fairness since the judges were hired by Houthis and affiliated with them. these judges make sure to issue sever sentences most of which are death sentences after mistrials in their courts where the sentenced persons are not allowed to defend themselves as guaranteed in the constitution and law.

American Center for Justice (ACJ) also calls the Special Envoy of the Secretary-General for Yemen, all international organizations and agencies and human rights activists to intensify their efforts and to put pressure on Houthis in order to stop the unfair trails and judicial proceedings based on confessions under torture. American Center for Justice also calls for providing the necessary protection for the sentenced persons and saving them from such unfair trails.

American Center for Justice (ACJ) stresses that the continued arbitrary detention and trails conducted by Houthis are violations of the human right to life, freedom and safety. ACJ underlines that anyone who is involved in these trails should be held criminally responsible before the law.

بينهم صحفي وقيادات امنية رفيعة وقيادات من حزب المؤتمر
المركز الامريكي للعدالة يدين احالة 46 مختطف الى النيابة الجزائية بصنعاء تمهيداً لمحاكمتهم

يعرب المركز الامريكي للعدالةعن بالغ قلقه الشديد لقيام جماعة الحوثي بإحالة 46 مختطف من قيادات وضباط وأفراد أمن وقيادات وناشطين ينتمون لحزب المؤتمر الشعبي العام بينهم الصحفي سلطان أحمد قطران الذي تعتقله الجماعة منذ ثلاث سنوات والعقيد اسكند غراب والعقيد نبيل علي القرس الكميم ونبيل شجاع الدين الى النيابة الجزائية المتخصصة بصنعاء تمهيداً لمحاكمتهم.

إن استمرار عملية المحاكمة لمعتقلين ومختطفين أمام محكمة سبق أن تم إلغاؤها من قبل أعلى سلطة قضائية في اليمن “مجلس القضاء الاعلى” ، يعد خرقا للدستور ولقانون السلطة القضائية اليمني ومخالفة واضحة للقوانين والاعراف الدولية. وبالإضافة إلى كون هذه المحاكمة تفتقد للحد الأدنى من العدالة وحق الإنتصاف، فإنها تتم من قبل قضاة قامت جماعة الحوثي بتعيينهم وتصدر عنهم أحكاما قاسية أغلبها تقضي بالإعدام بعد جلسات محاكمة غير قانونية ولا تتوفر فيها أدنى معايير تطبيق العدالة فضلا عن إتاحة المجال أمام المحكوم عليهم للدفاع عن أنفسهم بالطرق التي كفلها لهم الدستور والقانون.

يدعو المركز المبعوث الاممي وجميع المنظمات والهيئات الدولية وناشطي حقوق الانسان إلى تكثيف الضغط على جماعة الحوثي لوقف مثل هذه الاحكام التي تأتي نتيجة لمحاكمات غير عادلة، والعودة عن كافة الإجراءات القضائية التي استندت إلى إعترافات تمت تحت أساليب القهر والتعذيب، كما يدعوهم للعمل على توفير الحماية اللازمة للمحكوم عليهم وإنقاذهم من هذه الأحكام الغير قانونية.

يؤكد المركز أن استمرار عمليات الاعتقال والمحاكمة وإصدار الأحكام التي تمارسها جماعة الحوثي ماهي إلا إنتهاك لحق الانسان في الحياة والحرية والسلامة وأن كل من شارك فيها هم مسئولين مسؤولية جنائية ومدنية امام القانون
(ACJ) المركز الامريكي للعدالة
الإثنين 4 يناير 2021م

Leave a Reply